الفهرس
لتصفح الصحيفة ب Flsh

لتحميل الصحيفة ك Pdf

الصفحة الرئيسية » العدد: ٣٣/ صفر/ ١٤٣٣هـ » صناع العلم والمعرفة هم الشيعة
العدد: ٣٣/ صفر/ ١٤٣٣ه

المقالات صناع العلم والمعرفة هم الشيعة

القسم القسم: العدد: ٣٣/ صفر/ ١٤٣٣هـ الشخص الكاتب: السيد حسن الصدر قدس سره التاريخ التاريخ: ٢٠١٢/١٢/١٣ المشاهدات المشاهدات: ١٦٢٩ التعليقات التعليقات: ٠

صناع العلم والمعرفة هم الشيعة

مقالات كتبتها يد التخصص لتبرز للعالم ان الشيعة هم الرائد الاول في كل شيء وهم صناع الحياة والعلم والمعرفة.

السيد حسن الصدر قدس سره

مركز الدراسات التخصصية في الامام المهدي عليه السلام

في تقدم الشيعة في التصنيف في معان شتى من القران

ان اول من صنف من الشيعة (كتاب معاني القران) هو ابان بن تغلب المتوفي سنة احدى واربعين ومائة،ونص على كتابه هذا ابن النديم في الفهرست والنجاشي في اسماء مصنفي الشيعة وغيرهما ولم اعثر على احد صنف فيه قبل ابان، نعم صنف فيه منا الرواسي والفراء.

قال ابن النديم : كتاب (معاني القران) للرواسي ... كتاب معاني القران للفراء الفه لعمر بن بكر (بكير) وهما من الشيعة ايضاً.

واول من صنف كتابا في الناسخ والمنسوخ: عبد الله بن عبد الرحمن الاصم السمعي، البصري من شيوخ الشيعة من اصحاب ابي عبد الله الصادق عليه السلام. وبعده دارم بن قبيضة بن نهشل بن مجمع ابو الحسن التميمي الدارمي من شيوخ الصدر الاول من الشيعة عمر حتى ادراك الامام الرضا عليه السلام ومات في اواخر المائة الثانية، له كتاب (الوجوه والنظائر) وكتاب (الناسخ والمنسوخ) وقد ذكرهما النجاشي في ترجمته في فهرست اسماء المصنفين من الشيعة.

وصنف بعدهما في ذلك : الحسن بن علي بن فضال صاحب الامام علي بن موسى الرضا عليه السلام وتوفي سنة اربع وعشرين ومائتين، والشيخ الاعظم احمد بن محمد عيسى الاشعري القمي صاحب الرضا عليه السلام ايضاً، وعاش حتى ادراك الامام ابا محمد الحسن العسكري عليه السلام.

ويظهر من الجلال السيوطي : ان اول من صنف في ذلك ابو عبيد القاسم بن سلام المتوفي سنة اربع وعشرين ومائتين وهو من المعاصرين للحسن بن علي بن فضال المصنف في ذلك ومتأخر عن المسمعي بكثير بل وعن دارم ابن قبيصة، وعلى كل حال فالشيعة هم المتقدمون في ذلك.

واول من صنف في نوادر القران علي بن الحسين بن فضال احد شيوخ الشيعة في المائة الثالثة قال ابن النديم في الفهرست : وكتاب علي بن ابراهيم ابن هاشم في نوادر القران الشيعي، كتاب علي بن الحسين ابن فضال من الشيعة، كتاب ابي النصر العياشي من الشيعة. انتهى.

قلت : ولاحمد بن محمد السياري الكاتب البصري ايضا كتاب (نوادر القران) كان السياري يكتب للطاهر في زمان الامام العسكري عليه السلام.

ولابي الحسن محمد بن احمد بن محمد المعروف بالحارثي كتاب (نوادر علم القران). قال النجاشي : كان وجهاً من وجوه اصحابنا ثقة.

واول من صنف في (متشابه القران)، حمزة بن حبيب الزيات الكوفي من شيعة ابي عبد الله الصادق عليه السلام. وصاحبه. المتوفي سنة ست وخمسين بعد المائة بحلوان.

قال ابن النديم : وكتاب (متشابه القران) لحمزة بن حبيب، وهو احد السبع من اصحاب الصادق عليه السلام انتهى بحروفه. وكذلك الشيخ ابو جعفر الطوسي عده في اصحاب الصادق عليه السلام.

وقبلهما ابن عقدة عدة في اصحاب الصادق عليه السلام في رجاله.

وقد صنف جماعة من اصحابنا المتقدمين في ذلك ، كمحمد بن احمد الوزير المعاصر للشيخ الطوسي له كتاب (متشابه القران) وللشيخ رشيد الدين محمد بن علي بن شهر آشوب المازندراني المتوفي سنة ٥٨٨ كتاب (متشابه القران).

واول من صنف في مقطوع القران وموصوله، هو الشيخ حمزة بن حبيب وقد ذكر محمد بن اسحاق، المعروف بابن النديم في الفهرست : كتاب (مقطوع القران وموصوله)، لحمزة بن حبيب احد السبعة، من اصحاب الصادق عليه السلام.

واول من وضع نقط المصحف واعربه وحفظه عن التحريف في اكثر الكتب، هو ابو الاسود وفي بعضها يحيى بن يعمر العدواني تلميذه والاول هو الاصح، وايهما كان فالفضل للشيعة، لانهما من الشيعة بالاتفاق وقد اكثرنا في الاصل نقل النصوص والشواهد على ذلك.

واول من صنف في مجاز القران فيما اعلم، الفراء، يحيى بن زياد المتوفي سنة سبع ومائتين الاتي ذكره في ائمة علم النحو، وقد نص المولى عبد الله افندي في رياض العلماء على انه من الشيعة الامامية ثم قال: وما قال السيوطي من ميل الفراء الى الاعتزال لعله مبني على خلط اكثر علماء الجمهور بين اصول الشيعة والمعتزلة، والا فهو شيعي امامي. انتهى.

وقد كتب في مجازات القران جماعة، واحسن ما صنف فيه كتاب (مجازات القران) للسيد الشريف الرضي الموسوي اخي السيد المرتضى (رحمهما الله).

واول من صنف في امثال القران، هو الشيخ الجليل محمد بن محمد (احمد) ابن الجنيد وقد ذكر ابن النديم في الفهرست، في اخر تسمية الكتب المؤلفة في معان شتى من القران ما لفظه: كتاب (الامثال) لابن الجنيد انتهى، ولم اعثر على احد صنف في ذلك قبله.

واول من صنف في فضائل القران، ابي بن كعب الانصاري الصحابي نص عليه ابن النديم في الفهرست وكأن الجلال السيوطي لم يطلع على تقدم ابي في ذلك، فقال: اول من صنف في فضائل القران الامام محمد بن ادريس الشافعي، المتوفي سنة اربع ومائتين. انتهى.

ثم ان السيد علي بن صدر الدين المدني صاحب السلافة قد نص على تشيع ابي بن كعب في كتاب الطبقات اعني الدرجات الرفيعة في طبقات الشيعة واكثر من الدلالات والشواهد على تشيعه وقد زدت انا عليه شواهد ودلالات في الاصل وقد صنف منا ايضا جماعة في ذلك منهم الحسن بن علي بن ابي حمزة البطائني ومحمد بن خالد البرقي وهما في عصر الرضا واحمد بن محمد السياري العياش البصري كان في زمن الامام العسكري ومحمد بن مسعود العياشي وعلي بن ابراهيم بن هشام شيخ الكليني واحمد بن محمد بن عمار الكوفي وغيرهم من شيوخ اصحابنا واول من صنف في اسباع القران كتاباً في حدود أي القران حمزة بن حبيب الكوفي الزيات احد السبعة من الشيعة وقد ذكر كتاب اسباع القران وكتاب حدود أي القران ابن النديم في الفهرست ولا اعلم احدا تقدمه فيها.

التقييم التقييم:
  ٠ / ٠.٠
التعليقات
لا توجد تعليقات

الإسم: *
الدولة:
البريد الإلكتروني:
النص: *
التحقق اليدوي: * إعادة التحميل
 
شبكة المحسن عليه السلام لخدمات التصميم

ما ينشر في صحيفة صدى المهدي عليه السلام لا يعبر بالضرورة عن رأي الصحيفة بل هي آثار الكتّاب والأدباء