الفهرس
لتصفح الصحيفة ب Flsh

لتحميل الصحيفة ك Pdf

الصفحة الرئيسية » العدد: ٧٤/ شعبان/ ١٤٣٦هـ » عبقات الخضر عليه السلام في طيات الشعر
العدد: ٧٤/ شعبان/ ١٤٣٦ه

المقالات عبقات الخضر عليه السلام في طيات الشعر

القسم القسم: العدد: ٧٤/ شعبان/ ١٤٣٦هـ التاريخ التاريخ: ٢٠١٥/٠٥/٢٤ المشاهدات المشاهدات: ١٢٥٧ التعليقات التعليقات: ٠

عبقات الخضر عليه السلام في طيات الشعر

ما جاء من عبقات الخضر عليه السلام ممّا جادت فيه قرائح الشعراء.. وما استحضروه في ذاكرتهم الإبداعيّة ضمن مرآة الذّاكرة الجمعيّة للشعوب.
وجد الشعراء في الخضر عليه السلام ضالتهم المنشودة وحلمهم المستحيل فراحوا يحاورونه.. وظل حاضراً في أشعارهم.
كان للخضر حضور كبير في الشعر العربي بعد صدر الإسلام، وقد احصيت مئات الأبيات التي استحضرت الخضر عليه السلام:
ذكر ابن الجوزي في (اللطائف):
(فيالك من صرح تعزّ مراهمه، كانّ عيشي عشبة خضرا فأحالت الحال سنة، فكأن أيام الوصال كانت سنة. فكاد يقطع باليأس حتى التقى الخضر بإلياس.
وقد اردف ابن الجوزي بعد قوله هذا بيتين من الشعر:

أرقي قدرقّ لي من أرقي        ورثى لي قلقي من قلقي
وبكائي من بكائي قد بكى        وتشكّت حرقي من حرقي

وفي هذا يقول شاعر العصر الأموي مجنون ليلى، وهو أول من ذكر الخضر في شعره:

وتزعم ليلى أنّني لا أحبها        بلى والليالي العشر والشفع والوتر
بلى والذي نجّى من الجبّ يوسفا        وأرسل داووداً وأوحى إلى الخضرِ

التقييم التقييم:
  ٠ / ٠.٠
التعليقات
لا توجد تعليقات

الإسم: *
الدولة:
البريد الإلكتروني:
النص: *
التحقق اليدوي: *
إعادة التحميل
 
شبكة المحسن عليه السلام لخدمات التصميم

ما ينشر في صحيفة صدى المهدي عليه السلام لا يعبر بالضرورة عن رأي الصحيفة بل هي آثار الكتّاب والأدباء