الفهرس
لتصفح الصحيفة ب Flsh

لتحميل الصحيفة ك Pdf

الصفحة الرئيسية » العدد: ٧٥/ رمضان/ ١٤٣٦هـ » النافذة المهدوية لمناسبات شهر رمضان المبارك
العدد: ٧٥/ رمضان/ ١٤٣٦ه

المقالات النافذة المهدوية لمناسبات شهر رمضان المبارك

القسم القسم: العدد: ٧٥/ رمضان/ ١٤٣٦هـ التاريخ التاريخ: ٢٠١٥/٠٦/٢١ المشاهدات المشاهدات: ١٤٢٩ التعليقات التعليقات: ٠

النافذة المهدوية لمناسبات شهر رمضان المبارك

١_ وفيه:
- سنة (٩هـ): نداء إبليس في ليلة العقبة، وهو نفس ندائه بعد ظهور الإمام المهدي عليه السلام.
_ سنة (١٤٥هـ): أمر الإمام الصادق عليه السلام لشيعته بعدم النهوض حتَّى قيام القائم عليه السلام وذلك في السنّة التي خرج فيها إبراهيم بن عبد الله.
_ سنة (٢٥٤هـ): ولادة الإمام المهدي عليه السلام، على رواية عقيد الخادم.
٣- سنة (٤١٣هـ): وفاة الشيخ المفيد قدس سره وكتابة أبيات في رثائه بخطّ صاحب الزمان عليه السلام.
٥- وفيه:
- (سنة الظهور): كسوف الشمس في الخامس من شهر رمضان.
_ وفيها أيضاً: حصول الخسوف والكسوف في شهر رمضان على خلاف العادة.
١٣- دعاء الإمام السجّاد عليه السلام وفيه يدعو إلى قائم آل محمّد عليه السلام.
١٥- (سنة الظهور): كسوف الشمس.
١٧- سنة (٣٧٣هـ): حكاية بناء مسجد جمكران في قم، بأمر الإمام المهدي عليه السلام.
٢٣- وفيه:
_ سنة (٢٥٨هـ) ولادة الإمام المهدي عليه السلام على قول ابن طلحة الشافعي.
_ سنة الظهور: نداء جبرائيل باسم الإمام المهدي عليه السلام.
_ ليلة القدر: نزول الملائكة بأمر الله تعالى على الإمام المهدي عليه السلام.
٢٥- سنة (٢٥٥هـ): مشاهدة السيّدة حكيمة للإمام المهدي عليه السلام بعد مرور أربعين يوماً على ولادته عليه السلام.
ومن أحداث هذا الشهر أيضاً:
_ وفاة الحسن بن النضر وكرامة الإمام المهدي عليه السلام عليه.
_ سنة ما بعد الظهور: قتل السفياني في شهر رمضان على يد الإمام المهدي عليه السلام.
_ دعاء الافتتاح يُقرأ في كلّ ليلة من هذا الشهر بسند النائب الأوّل عثمان بن سعيد رضي الله عنه.
_ دعاء آخر يُقرأ في كلّ يوم وليلة من هذا الشهر، وهو دعاء الإمام الصادق عليه السلام لدولة صاحب العصر والزمان عليه السلام: (اللّهمّ إنّا نرغب إليك في دولة كريمة...).

التقييم التقييم:
  ٠ / ٠.٠
التعليقات
لا توجد تعليقات

الإسم: *
الدولة:
البريد الإلكتروني:
النص: *
التحقق اليدوي: *
إعادة التحميل
 
شبكة المحسن عليه السلام لخدمات التصميم

ما ينشر في صحيفة صدى المهدي عليه السلام لا يعبر بالضرورة عن رأي الصحيفة بل هي آثار الكتّاب والأدباء