الفهرس
لتصفح الصحيفة ب Flsh

لتحميل الصحيفة ك Pdf

الصفحة الرئيسية » العدد: ٣١/ ذي الحجة/ ١٤٣٢هـ » في أروقة المكتبة المهدوية
العدد: ٣١/ ذي الحجة/ ١٤٣٢ه

المقالات في أروقة المكتبة المهدوية

القسم القسم: العدد: ٣١/ ذي الحجة/ ١٤٣٢هـ الشخص الكاتب: محمد حسن عبد الخاقاني التاريخ التاريخ: ٢٠١٢/١٢/١٣ المشاهدات المشاهدات: ٢١٢٩ التعليقات التعليقات: ٠

في أروقة المكتبة المهدوية

قراءة في كتاب (فقه علائم الظهور) لمؤلفه الشيخ محمد السند

مركز الدراسات التخصصية في الامام المهدي عليه السلام

اعداد: محمد الخاقاني

الكتاب من سلسلة (شخصيات عصر الظهور) التي يصدرها مركز الدراسات التخصصية في الإمام المهدي عليه السلام.

يقع الكتاب في ٧٢ صفحة من القطع الرقعي، اما مادته العلمية فقد جاءت وكما في الفهرس.

لمحة تاريخية في ادلة انقطاع النيابة الخاصة، ومدعومة بأربعة ادلة، يتبعها ما يظهر مقترنا بظهور الإمام عليه السلام وهي:

اليماني والحسني، وذو النفس الزكية، وشعيب بن صالح وغيرهم.

ثم ذكر ما توصي به الروايات وتشدد وتؤكد عليه وهي ست توصيات.

في موضوع (ادلة انقطاع النيابة الخاصة في الغيبة الكبرى واستمرار الانقطاع حتى الصيحة والسفياني). يقول الشيخ المؤلف: (وقد بسط علماء الامامية الحديث عن الانقطاع مطولاً في الكتب المؤلفة في غيبته عليه السلام من الجيل المعاصر للأئمة السابقين عليهم السلام مروراً بالذين عاصروا الغيبة الصغرى والتقوا بالنواب الاربعة.. الى الجيل الأول من الغيبة الكبرى... وقد اودعوا في ذلك من طوائف الروايات المروية عن رسول اللهN وعن امير المؤمنين عليه السلام الى بقية الائمة المعصومين عليهم السلام.

ويورد المؤلف لذلك وضمن ادلت التوقيع المبارك الصادر من الناحية المقدسة على يد النائب الرابع (السمري) وقبل وفاة النائب بستة ايام يا علي بن محمد السمري.... فإنك ميت ما بينك وبين ستة ايام.... فقد وقعت الغيبة التامة، فلا ظهور إلا بعد اذن لله تعالى ذكره... فمن ادّعى المشاهدة قبل خروج السفياني والصيحة فهو كذاب مفترٍ، ولا حول ولا قوة الّا بالله العلي العلظيم).

وضمن ما توصي به وتشدد وتوكد عليه الروايات، توصيات يوردها المؤلف، منها:

التوصية الاولى فيقول:

ان الحاسم للشبهة والقاطع للريب في صيحات أدعياء حركة الظهور هو الصيحة السماوية والنداء من السماء باسم المهدي عليه السلام، والانباء بأنه قد ظهر، وخروج السفياني واستيلاؤه على الشام.

ثم يضيف الشيخ المؤلف في آخر كتابه فيقول:

وان اللازم على الموالين المؤمنين في عصر الغيبة المتطاولة حتى الظهور هو الثبات على الاعتقاد بإمامة الائمة الاثني عشر عليهم السلام الى امامة الحي الحاضر عليه السلام الشاهد لأحداث البشرية، والتدين بولايته الفعلية، وتولى الموالين لأهل البيت عليهم السلام والتبري القلبي والسلوكي من اعدائهم، والتمسك بالثوابت من احكام اهل البيت عليهم السلام وعدم الافتتان بالشعارات البراقة الخداعة المؤدية الى التخلي عن التولي والتبري وللمروق من معالم احكام فقه اهل البيت عليهم السلام ومعارفهم.

التقييم التقييم:
  ٠ / ٠.٠
التعليقات
لا توجد تعليقات

الإسم: *
الدولة:
البريد الإلكتروني:
النص: *
التحقق اليدوي: * إعادة التحميل
 
شبكة المحسن عليه السلام لخدمات التصميم

ما ينشر في صحيفة صدى المهدي عليه السلام لا يعبر بالضرورة عن رأي الصحيفة بل هي آثار الكتّاب والأدباء